Sign Up to Our Newsletter

Be the first to know the latest updates

[mc4wp_form id=195]
أخبار وطنية

بسبب الجفاف:مساحات كبيرة من أشجار الزيتون باقليم قلعة السراغنة تتحول إلى قطع خشبية لبيعها لأصحاب الأفرنة

عرفت مساحات كبيرة بمناطق عديدة بتراب اقليم قلعة السراغنة خلال الايام الاخيرة عمليات قطع أشجار الزيتون لبيعها لأصحاب الافرنة التقليدية، بعدما يبست ولم تعد قابلة للإنتاج بسبب تأثرها بالعطش الناتج عن توالي معضلة الجفاف وتوقف دورات السقي منذ عدة شهور .

وبحسب شهادات لفلاحين صغار ومتوسطين، فان المناطق التي عرفت هذه العملية، لم يعد لأصحابها اي اختيار، امام الأوضاع المتردية للقطاع. مبرزين ان المساحات المغروسة بالأراضي البورية والأراضي التي كان يستفيد ملاكيها من مياه السقي، أصبح من الضروري إعادة التفكير في ممارسات إدارة المياه المتبقية مع التركيز على الإستخدام الرشيد لمواردها، نظرا للتغيرات في المناخ الذي نشهده من خلال تغذية المناطق، والحد من المحاصيل التي تستهلك الكثير من المياه، وبرمجة بناء السدود الصغيرة للاستفادة من التساقطات المطرية وإعادة تشجير المناطق الغابوية.

في السياق ذاته اكد العديد من الفلاحين المنتجين بظائرةوالقلعة والعطاوية، ان الاهتمام بانقاذ قطاع الزيتون الذي يعتبر مصدر للثروة بالاقليم، أصبح ايضا يتطلب تظافر جهود مسؤولي الوزارة الوصية على الفلاحة وكافة المتدخلين، من أجل بلورة استراتيجية عمل متكاملة ومندمجة، من خلال تقديم المساعدات الممكنة، وتوفير المواكبة التقتية، واقتراح حلول ناجعة وكفيله للحفاظ على الأقل على مغروسات المساحات المتبقية.

يشار الى ان اقليم قلعة السراغنة تتميز ثروته الفلاحية المتمثلة في قطاع الزيتون، بانتاج محلي يمثل أزيد من 50 في المائة من إنتاج جهة مراكش اسفي، ونسبة قدرها احد المنتجين بحوالي 21 في المائة من الإنتاج الوطني،و 75 في المائة من الإنتاج الموجه الى التصبير، بالاضافة الى توفر الاقليم على ضيعات ومشاريع كبرى للمنتجين على مساحة تزيد عن 3000 هكتار، وهو مايفيد ان منتوجها يعتبر ضياع لثروة مالية كبيرة تساهم بشكل كبير في التنمية المحلية التي مافتىء ملك البلاد حفظه الله يشدد على ان تكون هدفا لكل نشاط اقتصادي.

محمد البيهي

About Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AKHBARTASSAOUT @2023. All Rights Reserved.